بعد مخالطته أشخاصاً يحملون الفايروس.. أول تصريح للرئيس الأمريكي دونالد ترامب.. والبيت الأبيض يعلق

مدى بوست – فريق التحرير

علق الرئيس الأمريكي دونالد ترامب حول حمله لفايروس كورونا، وذلك بعد يومٍ واحد من تقارير إعلامية أفادت أن هناك أشخاص خالطوا مصـ.ـابين بكورونا تواصلوا مع ترامب.

وذكرت شبكة “سي إن بي سي” CNBC الأميركية في وقت سابق من الاثنين، بأن عضوين جمهوريين بالكونغرس تواصلا مع الرئيس ترمب، قبل إعلانهما دخول الحـ.ـجر الصحي، إثر التقائهما بشخص تأكدت إصـ.ـابته بفيروس كورونا.

وبحسب ما نقلته الشبكة، فإن ترمب صافح النائب دوغ كولينز، من ولاية جورجيا الأسبوع الماضي، وسافر مع مـ.ـات غايتس، من فلوريدا على متن الطائرة الرئاسية الأولى الاثنين.

مجموعة من السيدات يرتدين الكمـ.ـامـ.ـات بسبب كورونا (الجزيرة)

أول تعليق للرئيس ترامب حول إصـ.ـابته بفايروس كورونا 

وفي أول تعليق له، قال الرئيس الأميركي دونالد ترمب، اليوم الثلاثاء، إنه لا يـعـ.ـانـ.ـي من أي أعـ.ـراض لفيروس كورونا، نـ.ـافيا حاجته للخضـ.ـوع لفحص للكشف عن الفيروس.

وحـ.ـض ترمب الأميركيين على البقاء هادئين، مؤكدا أن الفيروس سيـزول و”نعمل بجد على أكثر من صعيد بخصوص فيروس كورونا”.

اقرأ أيضاً: “بيرقدار قلبـ.ـت المعادلة”.. الدفاع الروسية ترد على تصريحات للرئيس أردوغان.. وبوتين يدرس عرضاً تركياً حول “النفط السوري” (فيديو)

كما نقلت شبكة سي إن إن الأمريكية عن الرئيس ترامب قوله “كنت على استعداد لإجـ.ـراء فحص كورونا، لكن طبيبي قال لا حاجة لذلك”.

وكان البيت الأبيض، أعلن في وقت سابق الثلاثاء، أن الرئيس الأميركي لم يخضـ.ـع لاختبار الكشف عن الإصـ.ـابة بفيروس كورونا رغم أن‭ ‬اثنين على الأقل من أعضاء الكونغرس، الذين التقى معهم في الآونة الأخيرة، أعلنا خضـ.ـوعهما للحـ.ـجر الصحي الذاتي بعد حضور مؤتمر مع شخص تأكدت إصـ.ـابته بالفيروس.

وقالت المتحدثة باسم البيت الأبيض ستيفاني جريشمان، في بيان: “الرئيس لم يخضـ.ـع لاختبار الكشف عن مـ.ـرض كوفيد-19 لأنه لم يتعامل عن قرب لفترة طويلة مع أي مـ.ـريض تأكدت إصـ.ـابته بكوفيد-19 كما لم تظهر عليه أية أعـ.ـراض. الرئيس ترمب لا يزال في صحة ممتازة وسيواصل طبيبه متابعته عن كثب”.

كيف أحمي نفسي من كورونا؟

تقول منظمات الصحة العالمية إن غسل اليدين بشكل منتظم وشامل أمر بالغ الأهمية في المكـ.ـافـ.ـحة لتجنب الـعـ.ـدوى بالمـ.ـرض.

ولم يعرف بعد على وجه الدقة كيف ينتشر فيروس كورونا من شخص لآخر، بيد أن الفيروسات المماثلة تنتشر عبر الرذاذ، مثل تلك التي تنتج عندما يسعل أو يعطس شخص مصـ.ـاب.

وتوصي منظمة الصحة العالمية بالتالي:

غسل اليدين جيدا، فبإمكان الصابون قـ.ـتـ.ـل الفيروسات.

تغطية الفم والأنف عند العطس أو السعال وغسل اليدين بعدها لمنـ.ـع انتشار الفيروس.

تجنب لمس العينين والأنف والفم حال ملامسة اليد لسطح يُرجح وجود الفيروس عليه، إذ يمكن أن ينتقل الفيروس إلى الجسم بهذه الطريقة.

لا تقترب من المصـ.ـابين بالسعال أو العطس أو الحمى، إذ يمكن أن ينشروا جسيمات صغيرة تحتوى على الفيروس في الهواء. ويُفضل الابتعاد عنهم لمسافة متر واحد.

اقرأ أيضاً: تركيا تكشف نقاط جديدة عن “اتفاق موسكو” وبيان للدفاع التركية.. جيفري يكشف نوع الدعم العسكـ.ـري لأنقرة ضـ.ـد الأسد.. وتعليق للبنتاغون

ما سرعة انتشار الفيروس؟

يتم الإبلاغ يوميا عن مئات الحالات الجديدة في شتى أرجاء العالم، وثمة اعتقاد بأن الوكالات الصحية غير مدركة على الأرجح للعديد من الحالات.

وكان الفيروس قد بدأ انتشاره في الصين، وسرعان أن انتشر في دول مثل كوريا الجنوبية وإيطاليا وإيران. ومؤخرا سجلت حالات إصـ.ـابة العديد من الدول العربية.

ومع سرعة انتشار البرد والأنفلونزا في الشتاء، يأمل البعض في انحسـ.ـار الوبـ.ـاء مع تحول الفصول.

ويُمكن للإجازات المدرسية أن تحد كذلك من انتشار المـ.ـرض.

أعـ.ـراض كورونا (صورة نشرتها هيئة الإذاعة البريطانية بي بي سي)

ما مدى خطـ.ـورة فيروس كورونا وهل ستتحسن حالتي الصحية؟

تقول منظمة الصحة العالمية وفقا لبيانات 56 ألف مـ.ـريض، إن أربعة من كل خمسة أشخاص من المصـ.ـابين بفيروس كورونا تظهر عليهم أعـ.ـراض طفيفة فقط، وتضيف:

80 في المئة يصـ.ـابون بأعـ.ـراض طفيفة.

14 في المئة يصـ.ـابون بأعـ.ـراض قوية.

6 في المئة يمـ.ـرضون بشكل خطـ.ـير.

وتبدو نسبة الوفـ.ـاة بسبب المـ.ـرض منخفضة (بين واحد واثنين في المئة)، لكن هذه النسب غير مؤكدة.

وللنظر في الأمر بصورة أشمل، يُصـ.ـاب نحو مليار شخص بالأنفلونزا سنويا، ويمـ.ـوت منهم ما بين 290 و650 ألفا. وتختلف شدة الأنفلونزا من عام لآخر.

هل يمكن علاج فيروس كورونا والشفاء منه؟

يعتمد العلاج حتى الآن على إجـ.ـراءات أساسية، وهي إبقاء جسم المـ.ـريض قادرا على أداء عمليات الجسم الحيوية للجسم، على سبيل المثال وضع المـ.ـريض على جهاز المساعدة في التنفس لحين اكتمال قدرة الجهاز المـنـ.ـاعي لديه على مقـ.ـاومة الفيروس.

ويستمر العمل على تطوير لقـ.ـاح مضـ.ـاد للفيروس، ويأمل الباحثون أن يبدأ تجـ.ـريبه على البشر قبل نهاية العام.

كما تختبر المستشفيات فعالية العقاقير المـ.ـضـ.ـادة للفيروسات كي ترى مدى تأثيرها في علاج هذا الفيروس.

كيف بدأ الفيروس؟

الفيروس ليس “جديدا” (كان يصيـ.ـب الحيوانات)، لكنه جديد بالنسبة للبشر بعد أن أصبح بإمكانه الانتقال بين أنواع مختلفة من الكائنات.

ويرتبط الكثير من الإصـ.ـابات الأولى بسوق للمأكولات البحرية في ووهان في جنوب الصين.

ويتعامل الكثير من الناس في الصين عن قرب مع حيوانات حاملة للفيروسات، التي يسهل تفـ.ـشيها في البلد ذي الكثافة السكانية العالية.

وعلى سبيل المثال، ظهر مـ.ـرض متـ.ـلازمة الالتـ.ـهاب التنفسي الحاد (سارس) لأول مرة في الخفافيش، ثم انتقل إلى القطط، ومنها إلى البشر.

وبدأ وبـ.ـاء سارس في الصين عام 2002، وحصـ.ـد أرواح 774 شخصا من بين 8098 مصـ.ـابا.

والفيروس الحالي، هو واحد من سبعة أنواع معروفة لفيروس كورونا، ولا يبدو أنه يتحـ.ـور حتى الآن. لكن في الوقت الذي يبدو فيه الفيروس مستقرا، يواصل العلماء مراقبته عن كثب.

تعليقات فيسبوك
الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق