دولة عربية دفعت 50 مليون دولار لإفسـ.ـاد الاتفاق في إدلب.. رسائل من قادة بالجيش الوطني حول ما شهده طريق إم 4.. ومعلومات تكشف لأول مرة

مدى بوست – فريق التحرير

وجه مجموعة من القادة في الجيش الوطني السوري رسائل مختلفة إلى أهالي محافظة إدلب السورية، وذلك على ضوء التطورات الأخيرة.

وخلال اليومين الماضيين، شهدت محافظة إدلب مظاهرات لعشرات الأشخاص من الرافـ.ـضين لدخول الدوريات الروسية ومرورها من الطريق الدولي إم 4، الذي يأتي تطبيقاً لاتفاق موسكو بين الرئيس التركي رجب طيب أردوغان ونظيره الروسي فلاديمير بوتين.

وقال القيادي في”الجبـ.ـهة الوطنية للتحرير التابعة للجيش الوطني السوري، ياسر عبد الرحيم في سلسلة تغريدات عبر حسابه الرسمي في موقع التواصل الاجتماعي “تويتر” طالعها موقع “مدى بوست” إن هناك جهات تسعى لإفسـ.ـاد الحراك وتشـ.ـويه مطالبه.

جانب من المظاهرات التي تمت على طريق إم 4

وقال عبدالرحيم :”أهلنا المتظاهرين السلميين على طريق M4 والرافـ.ـضين لمرور آليات المحـ.ـتل الروسي برفقة الحليف التركي نُكبِر فيكم غيرتكم ونقدر خياركم في التجمهر والاحتجـ.ـاج، ولكن الحذر الحذر ممن يسعى لإفسـ.ـاد وقفتكم ولصرف وجهة اعتصامكم ولتشـ.ـويه مطالبكم”.

وتابع عبدالرحيم مخاطباً أبناء آخر المناطق المحررة وسكانها:” لستم إرهـ.ـابيين أو متطـ.ـرفين كما يرغب أن يصوركم النظام المـ.ـجـ.ـرم وآلته الإعلامية وإنما مطالبكم محقة في العودة إلى بيوتكم وحماية مدنكم فلا تسمـحوا لمجـ.ـاهيل أن يخـ.ـترقـ.ـوا صفوفكم ويشـ.ـوهوا حراككم السلمي”.

وأكد عبد الرحيم أن نظام الأسد ومنذ بداية الثورة ” لم يألوا جهدًا في أن يزرع بعض عمـ.ـلائه ويوجه بعض مرتـ.ـزقته ليختـ.ـرقوا صفوفنا ويشـ.ـوهوا حراكنا واليوم يسعى لضـ.ـرب دور الحليف التركي في الحفاظ على آخر المكتسبات لينـقـ.ـض على بقية المحرر”، موضحاً أن نظام الأسد “يسعى بشكل حثيث لتصوير ما يجري على طريق M4 بأنه فشـ.ـل للضامن التركي كي يطالبه بكف يده ورفع حمايته عن المنطقة المحررة بهدف اجتـ.ـياحها ولذلك واجبنا أن نفـ.ـكك خططه ونحـ.ـبط مكـ.ـره”.

وختم عبد الرحيم رسالته بالقول :” إن نظام الأسد المـجـ.ـرم برغم عنجـ.ـهيته وحمـ.ـاقته يخـ.ـضع لضامنه الروسي وينفذ كل ما يطلب منه دون أي احتـ.ـجاج أو اعتـ.ـراض من قبله، وأيضا ميليشـ.ـيا pyd تثق بحليفها الأمريكي وتنفذ جميع الاتفاقيات، وواجبنا اليوم كثوار أن نتمسك بحليفنا التركي للحفاظ على مكتسباتنا من المتـ.ـربصين بنا”.

اقرأ أيضاً: أربع دول عظمى تصدر بيانا بشأن سوريا.. وبيان لوزارة الدفاع التركية وآخر للروسية حول ما شهده طريق الـ”M4″ في إدلب

بدوره، قال رئيس المكتب السياسي للواء المعتصم التابع للجيش الوطني، مصطفى سيجري في رسالة وجهها لأهالي محافظة إدلب تحت عنوان “إلى أهلنا في إدلب” إن أي عـ.ـرقلة للجهود التركية ستؤدي لعودة المعارضة وحيدة أمام الروس والإيرانيين.

وقال سيجري :” وبكل وضوح إن أي عـ.ـرقلة للجهود التركية وقطـ.ـع للطرقات الدولية سوف يعيدنا إلى مواجـ.ـهة منفردة مع الروس والإيرانيين، قلنا سابقا عدم التعاون مع الأتراك سيجعلنا أمام خسـ.ـارة حتمية لسراقب ومورك وخان شيخون وعشرات القرى الأخرى وهذا ما حصل، فهل نحن جاهزون لتكرار التجربة؟!”.

وعلق سيجري على ظهور بعض الأشخاص الملثـ.ـمين وهم يقفون على الطريق الدولي ويتوعـ.ـدون النظام بشعارات رنانة، قائلاً: ” ما بال أولئك الملـ.ـثمين والاستشهـ.ـاديين والانغـ.ـمـ.ـاسيين وأصحاب الشعارات الرنانة يغيـ.ـبون عند تقدم الـعـ.ـدو ويظهرون لتعـ.ـطيل الجهود الدبلوماسية التركية”.

وأكد سيجري أن “تسيير الدوريات لا يعني أبدا فتح الطرقات أمام الروس إنما لقـ.ـطع الطريق على محاولات تسليم المنطقة وبجهود داخلية كما جرى سابقاً”.

اقرأ أيضاً: بعد التفاهمات التركية – الروسية.. 3 سيناريوهات متوقعة في محافظة إدلب

وحول الموقف الدولي، أكد القيادي بالجيش الوطني السوري أن “حقيقية الموقف الدولي تجاه ادلب اليوم -دعم معنوي- بعيدا عن أي إجـ.ـراء ميداني، تركيا دخلت المـ.ـعـ.ـركـ.ـة وإلى جانبنا وقد امـتـ.ـزجت الدـ.ـماء السورية التركية وبتنا في خنـ.ـدق واحد”، مشيراً إلى أن “محاولات إضعـ.ـاف الدبلوماسية التركية لا يمكن أن نقرأه إلا في سياق الخدمات الوظيفية أو المجانية”.

الإمارات دفعت 50 مليون فدولار من أجل إفشـ.ـال الاتفاق 

وختم سيجري تغريداته التي طالعها “مدى بوست” في حسابه بموقع التواصل الاجتماعي “تويتر” قائلاً :” -لأهلنا في ادلب الحق أن يعلموا بأن النظام الإماراتي أرسلت 50 مليون $ لإحدى التنظيمات العسكـ.ـرية من أجل إفشـ.ـال الجهود الدبلوماسية والعسكـ.ـرية التركية وكذلك فعلت دولتان أوروبيتان وقد أرسلوا 25 مليون$ لذات التنظيم من أجل منـ.ـع أي حالة نـ.ـزوح للمدنيين عند تقدم الروس والإيرانيين باتجاه تركيا”.

القيادي في الجيش الوطني السوري مصطفى سيجري

بدوره، قال العقيد المعارض لنظام الأسد خالد القطيني، إن “المناطق الواقـ.ـعة جنوب طريق M4 ستبقى تحت سيطـ.ـرة الفصائل والروس سيدخلون بدورية مشتركة مع الأخوة الأتراك كل 15 يوم مدتها لساعتين”، مضيفاً “نحن مع مطالب أهلنا ومع أي اعتصام يليق بثورتنا منسق ومنظم ويدعم خطوات الحليف التركي شريك الدـ.ـم ويحترم التزاماته لأجل تأمين عودة المهـ.ـجرين لقراهم”.

وتابع القطيني أن ” ما دون ذلك لا نحبذ أي اعتصام وخاصة بعد انـدسـ.ـاس الملثـ.ـمين المخـ.ـربين ممن لايروق لهم أي اتفاق خدمةً للعـ.ـدو الروسي، وللعلم أيضاً على مسـ.ـاوئ قسد وإجـ.ـرامـ.ـها لكنهم قبلوا بالدوريات التركية في شرق الفرات ولم يعتـ.ـرضوا الدوريات الروسية، فيا أهلنا الكرام لا تنجـ.ـروا خلف الدعوات المشبـ.ـوهة غير محمودة العـ.ـواقب”.

فيديو يوفر للدفاع الروسية غطـ.ـاء لخـ.ـرق الاتفاق 

من جانب آخر، أظهر مقطع فيديو جرى تداوله على مواقع التواصل الاجتماعي، مجموعة من الشباب يقفون على الطريق الدولي المعروف باسم “إم 4″ بمحافظة إدلب، وهم يقـ.ـطعونه.

ويبدو بالفيديو الذي حظي بانتشارٍ واسع، مجموعة من 10 أشخاص، بينهم واحد يتحدث كاشف الوجه فيما ظهر البقية وهم ملثـ.ـمين، ويتـ.ـوعـ.ـدون الدوريات الروسية – التركية المشتركة بمنـ.ـعها من المرور.

ويتابع أولئك الأشخاص الذين لم يظهروا خلال تقدم نظام الأسد على سراقب وقبلها معرة النعمان وخان شيخون بأنهم سيدخلون دمشق ويحـ.ـررونها من الروس ويقيمون فيها الشريعة الإسلامية، بحسب مـ.ـزاعمهم.

قيادي في الجيش الوطني: هؤلاء إما منـ.ـدفعين أو مدفـ.ـوعين 

بدوره، علق مدير دائرة التوجيه المعنوي بالجيش الوطني حسن الدغيم على الفيديو، قائلاً :” أبناء شعبنا العظيم ، أمثال هؤلاء إما منـ.ـدفـ.ـعين أو مـ.ـدفـ.ـوعين ليس عندهم أدنى إحاطة بالمصلحة الوطنية وإن أي عـ.ـرقـ.ـلة لدور الجيش التركي في محاولته إنقـاء السوريين سيدفع ثمنه السوريون أنفسهم “.

وتابع الدعيم :”لذلك ندعوكم لعدم سماع هذا النعـ.ـيب وأخذ التوجيهات من القيادة السياسية والعسكـ.ـرية للثورة  فقط دون غيرها”.

اقرأ أيضاً: بخطّةٍ فريدة انتصر على 300 ألف من الروم بـ”اليرموك” وهو “معـ.ـزول”.. خالد بن الوليد الذي أقرّه أبو بكر وعـ.ـزله الفاروق عمر.. مواقف خالدة

وفي وقت سابق من اليوم الإثنين، صعَّـ.ـدت وزارة الخارجية الروسية من حـ.ـدة التصريحات تجاه محافظة إدلب شمال غربي سوريا مدعـ.ـية أن الفصائل لم تلتزم باتفاق موسكو الخاص بوقف إطـ.ـلاق النـ.ـار في المنطقة.

وزعـ.ـمت الوزارة في بيان لها اليوم الاثنين أن عناصر “التشكيلات الإرهـ.ـابية” في إدلب “استفادوا من فترة الهـ.ـدوء وعالـ.ـجوا أنفسهم وأعادوا تسـلـ.ـيحـ.ـهم، بفضل الدعم الخارجي، والآن يقومون بشـ.ـن عمليات هجـ.ـومـ.ـية مضـ.ـادة”.

وادعى البيان وجود مقـ.ـاتـ.ـلـ.ـين من تنظيم الدولة في إدلب، جاؤوا إليها بعد إجـ.ـلائـ.ـهم من مناطق أخرى في سوريا عن طريق “ممرات آمنة”، مضيفة أن عناصر تنظيمَيْ “تحرير الشام” و”حراس الدين” يحتشدون بشكل كبير في المنطقة.

وأضاف البيان: “أن التنظيمين المذكورين أعلاه رفـ.ـضا الاعتراف بالاتفاقات الروسية التركية الأخيرة حول إعلان وقف إطـ.ـلاق النـ.ـار في إدلب، ويواصلان استخدام المبادئ الأيديـ.ولوجية والأساليب الإرهـ.ـابية لتنظيم القاعدة”.

تعليقات فيسبوك
الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق